A_Dhahiyrah
Oman-woman-fotos-A_Dhahiyrah Oman-woman-verbal_arts-A_Dhahiyrah

 

 

 

تقارب حدود منطقة الظاهرة مع العين جعل الأزياء التقليدية أن تستبدل بمنتجات إماراتية والتي تنتج على نطاق واسع. معظم نساء الظاهرة يرتدين الليسو ٤ . أما بالنسبة للدشداشة ٢ في هذه المنطقة فهي طويلة تصل إلى الكاحل ويأتي معها حجاب ٥ كما هو الحال عند معظم نساء السلطنة. تُشترى الملابس من الدكاكين أو من خياطين محليين.وترتدي النساء كبيرات السن الأزياء التقليدية في هذه المنطقة. وأخبرتنا النساء اللاتي تحدثنا معهن بأنهن لبسن في الماضي أقمشة بسيطة وغير مزخرفة، ولطالما كان اللباس طويلا في هذه المنطقة.

ويبرز الإختلاف في اللباس لهذه المنطقة في أغطية الرأس التي تتكون من شريط من الخيوط المعدنية تلبس على الجبهه وتسمى عصابه ٢١ . و يلبس غطاءان لتغطية الشعر والرأس. الأول متوسط الطول وأحيانا طويل وله ربطه من الخيوط في المنتصف وذلك بهدف وضعه ثابتا بشكل ملائم على الرأس. والثاني حجاب طويل وعريض ويسمى الجلبوب ٢٢ وترتديه النساء في الماضي بدلا من العباءة.

معظم القبائل في هذه المنطقه ترتدي البرقع ٦ ويشبه تصميمه براقع منطقة الباطنة، كما يوجد البدو أيضا ولكن لا تختلف ملابسهم عن غيرهم من الحضر في الظاهرة.

وبالنسبة للسروال ١٦، لا يوجد اليوم نوع فريد خاص بمنطقة الظاهرة. ترتدي بعض النساء سراويل مطرزة على أطرافها السفلية ويشبه تصميمها تصميم منطقه الباطنة. وترتدي أغلب النساء سراويل مصنوعة بالماكينة وتُشترى من الإمارات العربية المتحدة.